السياسة السودانية

🔴أم وضاح: ♦️وطن معروض علي الشاشات !!!

🔴بدلاً من أن يتفرغ الساسه وقادة الاحزاب وبعضهم يصف ويصنف نفسه من المفكرين وبعضهم يتباهي أنه من حملة الدكتوراه في السياسه والقانون ،بدلاً من أن يتفرغوا للبحث بجد وإجتهاد وإخلاص وإصرار عن حلول حقيقيه للأزمه السودانيه الشائكه تفرغوا للملاسنات في القنوات العالميه وكيل الاتهامات لبعضهم البعض وأصبح كل غسيلنا النظيف والمتسخ معروضاًفي سوق القنوات وكأن هؤلاء الذين يظهرون علينا صباح مساء وهم في كامل حللهم من بدل وكرفتات أنيقه وجلايب ناصعة البياض وشالات فخمه لتبدو الصوره زاهية الالوان وصورة الواقع للاسف حالكة السواد وهو مايؤكد وبالدليل القاطع أن هؤلاء قضيتهم الاساسيه هي المناصب والكراسي وأزمات الشعب السوداني لاتعنيهم باي حال من الاحوال و #المواطن السوداني يعيش المعاناة تلو المعاناه ويدفع فواتير علي (مشاريب )لم يرشف منها (جغمه )وأخر هذه الفواتير الإضراب الذي ينفذه العاملون في مجال الكهرباء وقبله إضراب العاملين في صندوق دعم الطلاب والباب مفتوح لإضرابات أخري وكل واحد يضغط علي الجرح غير عابئ بالنزيف الذي أفقد الوطن وعيه وحراكه
ياساده الوضع الأن بالغ الخطورة ولايحتمل التسويف ولايحتمل المماطله والذي يتسرب من بين أيادينا وطن غالي وعظيم ضيع عليه السياسه كل الفرص ليصبح في الصف الأول ولازالوا في غيهم يعمهون !
🔴ياساده الوضع لايقبل أن تظل هذه الدوله بلامؤوسسات ولاهياكل حكم ياتو دوله في العالم بلاحكومه ولارئبس وزراء؟؟ فقط لانه ناس زعيط ومعيط يتنازعون المناصب ويختلفون عليها
🔴ياساده الوضع مأزوم والايادي الاجنبيه أدخلت يدها في حشا السودانين وعصرت المصارين وأصبحت تشكل المشهد علي النحو الذي تريده !!
🔴ياساده أخجلوا وأختشوا وترفعوا عن هذه الصراعات السخيفه والصفعات التي تتبادلونها لترتد الي وجه الوطن المكلوم بايدي أبناء تمادوا في العقوق!!
🔴ياساده من المستفيد أن نظل في هذا الوضع الحرج رغم أننا نعرف العلاج الناجع بل نملكه وبأمكاننا أن نتعاطاه ليبرأ جسد الوطن من الندوب والبثور والدمامل التي قبحت وجهه
ياساده يانخب يامتعلمين أتقوا الله في هذا الوطن وبطلوا المكائدات والحفر وخالف تعرف التي أصبحت هذه الايام مهنة من لامهنة له!
🔴ياساده إتعظوا من تجارب أمم غيرنا تنازعوا علي السلطه ولم يحصدوا إلا حصون الشتات والندم
🔴كلمه عزيزه
استغرب كيف لرجل هو الثاني في ترتيب هرم الدوله وأعني الفريق #حميدتي كيف له أن يسارع بالترحيب بمشروع الدستور الذي نسجت خيوطه قحت وهي ليست برلمان ولامؤسسه تشريعيه وهو في الأصل لم يطلع عليه؟؟
دخل كل أطباء الامتياز في أضراب بسبب عدم صرفهم لمرتبتاتهم والماليه ووزيرها مشغولون بالتمكين والاعفاءات الجمركيه والسياسيون يتصارعون في كراسي الحكم و #الشعب_السوداني يقتله الجوع والمرض والجهل ياخي إتلهوا!!!
🔴كلمه أعز
مايحدث هذه الايام من اتفاقيات وتحالفات وثنائيات وثلاثيات للوصول لكراسي الحكم وضمان استمرار السلطه لو أن هذا المجهود والسعي المضني وجه لقضايا البلد بشفافيه وضمير لانتهت مشاكلنا وأشرقت علينا شمس الصباح
أم وضاح


مصدر الخبر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى