السياسة السودانية

📌جميع شؤون القوات المسلحة عسكرية

📌جميع شؤون القوات المسلحة عسكرية
📌وحديث اي مدني عن هيكلة #الجيش تعدي علي حقوق الموؤسسة وتجاوز غير مسموح به
♦️ منذ سقوط حكومة البشير ومطالب الشعب تكوين حكومة مدنية كما هو معروف لدي الجميع كما حست قوي الحريه والتغير علي ابعاد القوات المسلحة من كافات الوجهات السياسية في وقت وجود القوات السلحة فيه كان هاماً وضرورياً نسبة للظروف التي تمر بها البلاد واضحت تحرك الجموع الثائره نوماً من فراش الحيره التي اعترتها الي احلام الخداع المزينه بالقتل والسفك المصتنعة منها لتضع لوم صنعها الدني علي ظهر القوات المسلحة وتلبة لطلب قحت والملتف حولها من فاقدي الادراك الوطني وحفاظاً علي ارواحهم الغالية عند القوات المسلحة صدر القرار الحكيم من الفريق اول ركن القائد الاعلي للقوات المسلحة بسحب موؤسسته من جميع الشؤون السياسية وافساح المجال للقوي المدنية مرشداً لها ان تتخذ الخطي المناسبة في تكوين حكومة مدنية لتحريك عجلات الوطن كان قراره دلالة واضحة علي حرصه علي رغبة الشعب وتلبتها كما كان هذا القرار بمثابة قفل لابواب الفتنه والتحايل تحرك قائد القوات المسلحة بعيداً عن شوؤن السياسة منشغلاً بواجباته الدفاعية وترك الساحة السياسية بما تحوي لقحت ورقريناتها وحين عجزت القوي المدنية في الوصول الي اتفاق بينها وعجزت عن سياقة النهج المطلوب لقيادة وطن بحثت عن اعزار تضع عليها لوم فشلها خشيتاً من شتات اطرافها وخوفاً من كشف جرابها الخاوي من مقومات السياسة وذهنها الذي لم يكتسب اي نسمة من نسيم خريف القيادة البارد حست بخطورة الوضع واندهشت عندما وقعت تحت يدها فرصت قيادة دوله الامر الذي حول حلمها الي كابوس صعوبة التحكم في ازرار تلك الالة القيادية فاصبحت تضع اصابعها علي اي زر ظناً منها انها بهذا ستجد الزر الذي يحرك مراكب قيادتها المعطلة وهي تضغط علي هذه الازرار بطريقتها العشوائية تارتا تهاجم الحكم السابق وتتهم كوادره بالتدخل وعرقلة الامور وتسعي لترسيخ هذه الفكره لدي ركابها لينزلوا من مركبتها ليسخطوا علي الكيزان ثم يعاودوا الصعود الي مركبتهم علي امل ان تحركها قحت لتصل بهم الي ارض الرخاء والعيش المأمؤن وعلي هذا النهج استمرت ،القوي السياسية الحائره ذكرتني بالزوجة المطلقه التي هجمت علي جاراتها ظناً منها انهن قد سمعن خبر طلاقها الذي لم تريد له ان يعرف فوقعت عليهن ضرباً وكشفت امرها واصبح طلاقها خبرا معروفا ومربوطاً بحادثة ضربها جاراتها وكل من يسال عن سبب هجومها علي جاراتها يعرف خبر طلاقها هذا كحال القوي السياسية التي فشلت في قيادتها وخابت امالها وخشيت من الشعب ان يعلم امرها فاصبحت تهاجم قواتنا المسلحة لتخفي خبر فشلها الذي بات واضحاً كالشمس ،
♦️خلاصة الحديث
الدستور الذي استبعدتم به القوات المسلحة عن الشؤون السياسية المدنية لحرمة تدخل العسكريين في شوؤن مدنية لاتخص جنابهم هذا الدستور نفسة يحرم عليكم الدخول في اي شأن يخص القوات المسلحة لان جميع شؤونها عسكرية وتدار بطريقة وقانون عسكري بحت لا يحق لاي مدني الادلاء براية فيما يخص شوؤنها اما المتخبطين الذين ينادون بهيكلة الجيش فهم قد تعدوا حدودهم المسموحه لهم وخرقوا صلاحيتهم وحق عليهم الزجر والعقاب وعليهم ان يعلموا ان في قانون القوات المسلحة خطوط يشترط دخولها لمن يسمح له الترخيص الذي وهبته له ففي عرينها المحظور وفيه الممنوع وفيه الالف العبارات التحزيرية وجميع قانونها مبني علي قاعدة تحزيرية تحت ارشادات اساسها ((منطقة عسكرية ممنوع الاقتراب والتصوير)) ايها المنادي بهيكلة الجيش ماتقوله دون وعي يدل علي انك تخطيت الاقتراب ودخلت في لعنة الممنوع فدخولك الي هذا العرين لايضمن لك النجاة فمها طال الصبر فلاتأمن نفسك بين الاسود فقد يثار عليك احدها وحينها لن ينفعك الندم، ايها المتعدي المتخبط علي بوهنك علي عرين الاسود تذكر ان بروز نياب الليث ليس ابتسامتاً فتعقل وقل ماينفع فهيكلة الجيش دعوة لانتحار تاريخ القوات المسلحة التي تحمي البلاد فكيف يصعب عليها حماية مجدها ؟
♦️ايها المنادي بهيكلة الجيش تذكر ان في مؤوسسته رجال اتمني ان لاتفقدهم صبرهم فهم كالبرق ان ظهروا ومالسيل ان هجموا وكالغيث ان اعطوا وتاكد انهم علي كلمة واحده لايوحدهم الكاكي وحده بل توحدهم العزيمه ويجمعهم الواجب لذا لاتهرب من عجزك لتجعل من شتات هذا الجيش الموحد غاية اخري ،الشعب الذي ايدك سيكشف الاعيبك الواهنه ومساسك بالقوات المسلحة سيغلب عقلاء الوطن عليك فمهما صورت لهم لن يتخاذلوا فحب السودانيين للقوات المسلحة ازلي وقديم وان اردت ان تتاكد فتعال حين يتم تخريج دفعه لتري احساس اهل المتخرجين حينها ستعلم اصالة العشق بين الشعب والجيش ان اردت نصحي فدعك من هيكلة الجيش فهذا مراد منالة محال لان القوات المسلحة محاطة بحب شعبها وستعلمه ان دني اجل الخلاص ولكن ان اردت هيكلة حقيقية وواقعية تعود عليك بالخير عليك ان تبحث عن خبراء المرض النفسي ليوفروا لك مقعداً ليتمكنوا من اعادة هيكلة عقلك السقيم واخر حديثي ساكتبه لك باحب لغة وليس بالمدنية بل بالعسكرية لانك تقف علي ابواب الجيش وعليك الرجوع وعلينا ان نامرك بذلك وساقولها لك كتابتاً طابوووور قف للخلف دور معتدااااال ماش هكذا تخطيط عريننا فمشي الي اين ماتريد ولاتحاول الرجوع وان اردت الدخول مره اخري دون ان يصيبك ازي فتصفح في صحيفتنا القوات المسلحة ان وجدت فيها اعلان تجنيد وعندك المقومات فتجند لتدخل عرين الرجال انتهي الكلام ودامت #القوات_المسلحة عزاً وتاريخاً لاتتهيكل ولاتنحل ولاتغير مفاهيمها اراء الواهنين ودام الوطن في حدقات عيونها وفي طيات صفحاتها الملؤه خبرتا وكفاءتاً وتاريخا قديما متوارث منذ الازل والي الازل اااااانصراف

عبدالقدوس الشيخ ابراهيم


مصدر الخبر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى