السياسة السودانية

يونيسيف : السيول والأمطار دمرت 400 مدرسة في السودان

الخرطوم 14 سبتمبر 2022- كشفت منظمة الأمم المتحدة لرعاية الطفولة “اليونسيف” الأربعاء عن تضرر آلاف الأطفال في سن الدراسة بعد تعرض مدارسهم للدمار بسبب السيول والفيضانات التي اجتاحت عدد من الولايات في السودان.

وأعلنت السلطات السودانية الثلاثاء، تأجيل بدء العام الدراسي الجديد في جميع أنحاء البلاد حتى أكتوبر المقبل بعد أن كان مقررا له منتصف سبتمبر الجاري وعزت التأجيل  للأضرار الناجمة عن السيول والأمطار.

وقال بيان أصدرته “يونسيف” تلقته “سودان تربيون” إن نحو 400 مدرسة تعرضت للدمار ما أثر على 139 ألف طفل في سن التعليم أثناء استعدادهم لبدء العام الدراسي” وأوضح بأن المدارس المتضررة تقع في ولايات “نهر النيل ، الشمالية، جنوب وشمال كردفان ، الجزيرة”.

وتأثرت مناطق عديدة في 16 من أصل 18 ولاية، بالسيول والأمطار والفيضانات وسط توقعات بتفاقم الأزمة بعد وصول مناسيب نهر النيل في بعض المحطات إلى مرحلة الفيضانات، وأعلنت شرطة الدفاع المدني الاثنين ارتفاع ضحايا السيول إلى 129 قتيل و286 ألف متضرر.

وأكد البيان بأن شركاء مجموعة التعليم سيوفرون مساحات تعلم مؤقتة بالإضافة إلى التدريس والتعلم على المدى القريب مع دعم جهود إعادة التأهيل على المدى الطويل.

وأضاف “اليونيسف حاليا تستخدم التعليم الجاهز في الإمدادات في حالات الطوارئ ويهدف إلى الوصول إلى 10000 متعلم في 112 في 60 مدرسة”.

والاثنين الفائت قالت “اليونيسيف” ومنظمة رعاية الطفولة العالمية إن 6.9 مليون طفل لا يذهبون إلى المدرسة فيما يُواجه 12 مليون طفل آخرين تهديدات بالانقطاع عن التعليم.


المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى