السياسة السودانية

معظمها خارج مظلة التأمين الزراعي (4,4) مليار جنيه التقديرات الأولية لتأثر المساحات المزروعة في ولاية الجزيرة بالسيول والفيضانات

أكدت تقارير حكومية، تأثر قطاع واسع من المساحات المزروعة في ولاية الجزيرة بسبب السيول والفيضانات التي ضربت الولاية، وبلغت الخسائر في حدِّها الأدنى بموجب التقديرات الأولية مبلغ 4,451,900,000 جنيه.
وذكر مصدر مطلع أن معظم المساحات ليست مشمولة بتغطية التأمين الزراعي بعد صدور قرار بفك إلزاميته، مشيراً إلى أن تأثر ما يقارب نصف المساحات المزروعة والمقدرة بـ44,519 فداناً من جملة المساحات المقدرة بـ103,122 فداناً.
في سياق متصل، أكد صديق المهدي عباس مدير دائرة التأمين الزراعي بشركة شيكان، أن التقديرات الأولية تعطي صورة كارثية عن الأوضاع وتؤكد على الأهمية القصوى للتأمين الزراعي وضرورية الإبقاء على إلزاميته كشرط لازم للتمويل.
وقال عباس، إن قرار فك الإلزامية يعني توسيع دائرة الإعسار وخروج عدد مقدر من المنتجين عن دائرة الفعل، مما يصب في تأزيم الأوضاع الاجتماعية والاقتصادية، سيّما في القطاع التقليدي الذي لم يزل يعتمد على الزراعة بشكل رئيسي.
وقدّر عباس، الأقساط الواجب سدادها بمبلغ 647,090,550 جنيهاً لمجمل المساحات المزروعة وهي تعادل نسبة 50% يدفعها المزارع في مقابل دفع الـ50% الأخرى بواسطة الدولة تشجيعاً للمزارعين، موضحاً أن تجربة التأمين الزراعي التي ابتكرتها شركة شيكان أسهمت في التنمية الزراعية التي انتظمت السودان في عقوده الأخيرة وساعدت على الاستقرار الاجتماعي واستمرار الدورة الإنتاجية واستدامتها.

صحيفة السوداني


مصدر الخبر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى