السياسة السودانية

ما أصل الحكاية: في ليلة وضحاها انقلب حال مطعم (سهول سحاب) ليصبح الأشهر في الأردن

وَيَرْزُقْهُ مِنْ حَيْثُ لَا يَحْتَسِبُ
قبل أيام شاهدت ستوري لرجل تركي فتح الله عليه أبواباً من الرزق بكرشته، نعم (كرشته) الرجل يستطيع أن يحركها بشكل مُثير للضحك والطُرفة، حتى أصبح من نجوم تيك توك، اصطادته بعدها العديد من الشركات للإعلان وكسب من وراء ذلك ثروة مالية مقدرة.

اليوم شاهدت ستوري لفتاة أردنية تدعى (رُبى) أصبحت قصتها حديث المنصات، هاتفت والدها تتفقده عن عمله بالمطعم، فوجدته في أسوأ مزاج يشكو لها قلة الزبائن وضيق الحال، وضعت رُبى سماعة الهاتف، وفتحت حسابها على فيسبوك لتكتب عن معاناة والدها المتخصص في بيع الشاورما، من قلة الزبائن وضيق الحال!

وفي ليلة وضحاها انقلب حال مطعم (سهول سحاب) ليصبح الأشهر في الأردن بعد أن ذهبوا إليه المئات وروجوا لطعامه مشاهير السوشيال على صفحاتهم، أدخلت رُبى الفرحة في قلب والدها وأصبحت حديث الإعلام، (إِنَّ اللَّهَ هُوَ الرَّزَّاقُ ذُو الْقُوَّةِ الْمَتِينُ).

أبومهند العيسابي


مصدر الخبر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى