السياسة السودانية

مانشستر يونايتد يستعيد توازنه بثلاثية أمام أومونيا نيقوسيا

استعاد مانشستر يونايتد الإنجليزي توازنه بالتغلب على أومونيا نيقوسيا القبرصي بنتيجة (3-2)، مساء اليوم الخميس، في اللقاء الذي احتضنه نيو جي إس بي ستاديوم، ضمن لقاءات الجولة الثالثة من مرحلة المجموعات لمسابقة الدوري الأوروبي.
سجل ثلاثية اليونايتد ماركوس راشفورد (53- 84)، وأنتوني مارسيال (63)، بينما سجل ثنائية نيقوسيا كريم أنصاري (34)، ونيكولاس بانايوتو (85).
وبتلك النتيجة رفع مانشستر يونايتد رصيده إلى 6 نقاط في المركز الثاني بالمجموعة الخامسة، بينما يتذيل أومونيا الترتيب دون رصيد.

بداية حماسية
أتت المحاولة الأولى في المباراة في الدقيقة السادسة لصالح اليونايتد، بتسديدة أرضية من سانشو على حدود المنطقة، مرت إلى جوار القائم.
وكاد اليونايتد أن يفتتح التسجيل مبكرا في الدقيقة التاسعة، بتسديدة أرضية قوية من رونالدو من داخل المنطقة، تألق فابيانو في التصدي لها.
وعاد اليونايتد لتشكيل الخطورة في الدقيقة 15، بعدما ارتقى مارتينيز لعرضية من ركلة ركنية، مسددا رأسية ذهبت أعلى العارضة.
وأهدر اليونايتد فرصة محققة للتسجيل في الدقيقة 18، بعدما مرر رونالدو كرة سحرية لفيرنانديز داخل المنطقة، لينفرد بالحارس فابيانو، ويسدد كرة ساقطة اصطدمت بالعارضة.
وظهر أنتوني في الدقيقة 27، بتسديدة مقوسة مميزة من على حدود المنطقة، تألق فابيانو في إبعادها إلى ركلة ركنية.
وافتتح أومونيا التسجيل في الدقيقة 34، بعد خطأ كبير من مالاسيا، افتك من خلالها برونو الكرة من قبل وسط الملعب، وانطلق حتى وصل لحدود المنطقة، ممررا الكرة إلى أنصاري الذي انفرد بدي خيا وسدد كرة سكنت الشباك، لينتهي الشوط الأول بتقدم الفريق القبرصي بهدف دون رد.

تعديل النتيجة

مع بداية الشوط الثاني حاول البديل راشفورد تعديل النتيجة مبكرا، بتسديدة مقوسة من الجانب الأيسر لمنطقة الجزاء في الدقيقة 46، ذهبت أعلى العارضة.

وتحصل اليونايتد على مخالفة في الدقيقة 52، نفذها فيرنانديز بتسديدة مباشرة أمسك بها فابيانو.
ونجح اليونايتد في تعديل النتيجة بعدها، بتسديدة قوية مقوسة من راشفورد من على حدود المنطقة سكنت الشباك.
واستمر زحف اليونايتد تجاه مرمى أومونيا، بتسديدة قوية من إريكسن من على حدود المنطقة في الدقيقة 55، مرت بقليل إلى جوار القائم.
وسدد أنتوني كرة مقوسة من الجانب الأيمن لمنطقة الجزاء في الدقيقة 57، ذهبت إلى جوار القائم.
وأضاف اليونايتد الهدف الثاني في الدقيقة 63، بعدما مهد راشفورد الكرة لمارسيال على حدود المنطقة، ليسدد الفرنسي كرة أرضية قوية سكنت الشباك.
وعاد أومونيا لتشكيل الخطورة في الدقيوق 68، بعدما تلقى برونو بينية داخل المنطقة، وحاول تسديد كرة ساقطة، إلا أن دي خيا أمسك بها بسهولة.
ورد اليونايتد في الدقيقة 69، بعدما أرسل إريسكن عرضية أرضية لرونالدو الخالي من الرقابة داخل المنطقة، ليسدد الأخير كرة مباشرة ذهبت أعلى العارضة.
وواصلت الكرة عند رونالدو في الدقيقة 78، بعدما مرر له دالوت الكرة داخل المنطقة أمام المرمى الخالي من حارسه، إلا أن البرتغالي سدد بغرابة في القائم.

رصاصة الرحمة

أطلق اليونايتد رصاصة الرحمة بإضافة الهدف الثالث في الدقيقة 84، بتمريرة سحرية من رونالدو لراشفورد في منطقة ال6 ياردة، ليسجل المهاجم الإنجليزي الكرة بسهولة في الشباك.
ولم يستسلم أومونيا بإضافة الهدف الثاني في الدقيقة 85، بعدما مرر كاكولي الكرة داخل المنطقة لبانايوتو، الذي سددها مباشرة سكنت شباك دي خيا.
وحاول فريد إضافة اسمه في قائمة المسجلين بتسديدة قوية من على حدود المنطقة في الدقيقة 88، تألق فابيانو في التصدي لها.
وأرسل دالوت عرضية أرضية داخل المنطقة في الدقيقة الأولى من الوقت بدل الضائع، تابعها راشفورد بتسديدة قوية تصدى لها فابيانو، لينتهي اللقاء بفوز اليونايتد (3-2).

موقع كووورة


مصدر الخبر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى