السياسة السودانية

في تحقيق .. تلاعب في فواتير صيانة العربات الحكومية بالخرطوم

كشف تحقيق عن إهدار للمال العام بالتلاعب في فواتير صيانة العربات الحكومية المرسلة من ورشة صيانة خاصة متعاقدة مع إحدى محليات ولاية الخرطوم لصيانة آلياتها الثقيلة، والتي ترسل فواتير الاسبيرات للمحلية بأسعار فلكية غير واقعية تفوق أسعار الوكيل وتلك السائدة بالسوق،لدرجة أن تكلفة صيانة بعض المتحركات والعربات الصغيرة تفوق قيمتها السوقية.

من جهة أخرى كشفت إحدى لجان الجرد الخاصة بحصر الأصول والمخازن بالمحلية المعنية وجود اسبيرات وبطاريات وإطارات دخلت المخزن بدون فواتير نهائية، وبعد التحقيق تم إعفاء الموظف المسؤول لمخالفته لوائح الشراء والتعاقد الحكومي..

كما رصد التحقيق ــ الذي ينشر بالداخل ـ تلاعباً في شراء الزيوت ومواد الكهرباء والكيبلات بواسطة موظف بإدارة التنمية التابع لإحدى المحليات، وإثر ذلك تم إعفاء الموظف الفاسد..كما أصر أحد مسؤولي المحلية على إرسال آلية نفايات للورشة الخاصة لصيانتها رغم اعتراض مهندسي الورشة الحكومية التابعة للمحلية حيث إنهم قاموا بتلجينها وتضمينها ضمن كشف التخلص من الفائض لقدمها لتجاوز عمرها العشرين عاما، إلا أن مسؤول المحلية أصر على صيانتها بتكلفة وصلت إلى ملايين الجنيهات.

الخرطوم ـ التاج عثمان
صحيفة الحراك السياسي


مصدر الخبر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى