السياسة السودانية

فرنسا تقترح استئناف الحوار الاستراتيجي مع السودان خلال أشهر

[ad_1]

الخرطوم 23 مايو 2022 ــ اقترحت فرنسا استئناف الحوار الاستراتيجي بين الخرطوم وباريس في سبتمبر أو أكتوبر المقبلين، في خطوة من شأنها تقليل توتر العلاقات بين البلدين.

وفي منتصف أكتوبر 2021، عُقدت الجولة الأولى للحوار الاستراتيجي في باريس بحث التعاون والتنسيق بين مؤسسات القطرين، إضافة إلى القضايا الإقليمية.

واستقبل وزير الخارجية السوداني المُكلف علي الصادق، الاثنين، سفيرة فرنسا في الخرطوم رجاء ربيع ونائبها ميكائيل.

وقالت وزارة الخارجية، في بيان تلقته “سودان تربيون”، إن “سفيرة فرنسا اقترحت عقد الدورة الثانية للحوار الاستراتيجي بين البلدين في سبتمبر أو أكتوبر المقبل”.

وفي17  مايو 2021، نظمت فرنسا مؤتمر لدعم الانتقال في السودان بمشاركة 28 دولة ومؤسسة دولية، دعت فيه الدول والجهات الدائنة لإعفاء ديونها على الخرطوم كما قررت إعفاء ديونها المستحقة البالغة 5 مليارات دولار.

لكن بعد 10 أيام من استيلاء الجيش على السُّلطة في 25 أكتوبر 2021، قالت فرنسا إن الانقلاب أثار الشكوك في إمكانية إقدامها على إلغاء ديونها المستحقة على السودان.

وعلقت الدول الغربية والمؤسسات المالية العالمية، بعد الانقلاب، بصورة مؤقتة مساعدات إلى الخرطوم تُقدر بمليارات الدولارات لدعم اقتصادها المنهار، إضافة إلى إيقاف عملية إعفاء الديون في إطار مبادرة الهيبك.

[ad_2]
المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى