السياسة السودانية

شهود عيان حملات تفتيش بواسطة القوات الأمنية في بورتسودان

عقب سيطرة قوات الدفاع المدني على حريق اندلع بميناء سواكن “الطبالي” و الذيّ استمر أكثر من 5 ساعات أمس الأربعاء.
و قالت مصادر بميناء سواكن لـ(باج نيوز) إن 60% من البضائع الموجودة في الرصيف احترقت و ما تزال أسباب الحريق مجهولة حتى الآن.
من جانبه قال مصدر مُطلع لـ(باج نيوز) إن الحكومة عقدت منذُ صباح اليوم اجتماعًا بحضور وزير النقل المُكلف واللجنة الأمنية بالولاية.
و قال شهود عيان لـ(باج نيوز) : إن الميناء يشهد انتشار كثيف للأجهزة الأمنية وتم منع الدخول للميناء حتى العُمال، فيما أفاد بعض التُجار عن عدم قدرتهم على معرفة إذا ما كان الحريق قد أتلف بضائعهم أم لا.
في ذات السياق قال شهود عيان إن القوات الأمنية تقوم بحملات تفتيش كبيرة في بورتسودان عند التقاطعات الكبيرة.
هذا و شكلت لجنة أمن ولاية اليحر الأحمر عقب اجتماع برئاسة وزير النقل المكلف ؛ هاشم علي لجنة لحصر الخسائر الناجمة عن الحريق و تقييمها و لجنة ثانيو للتحقيق حول أسباب الحريق.

باج نيوز


مصدر الخبر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى