السياسة السودانية

شركة زادنا تُوضِّح للرأي العام عدم علاقتها بشركات تحمل أسماءً مشابهة لها

قالت شركة زادنا العالمية للتجارة والاستثمار، إنه لا علاقة لها ببعض الشركات التي تحمل اسم شركة زادنا وتعمل في مجالات لا علاقة لها بأنشطة الشركة الرئيسية التي تقوم بها.
وأضافت الشركة في تعميم صحفي: “تهيب زادنا بكل المتعاملين والمواطنين وشركاء النجاح والذين وصلتهم أخبار مغلوطة عن تمليك سيارات بالأقساط أو مديونيات على الشركة لمواطنين ومؤسسات بسبب متأخرات أعمال خدمية، بأن الشركة لا علاقة لها بتاتاً بكل ما ذُكر، كما تطالب مروجي هذه المعلومات الخاطئة بتحري الدقة والتواصل المباشر مع مركز المتعاملين للشركة الكائن في مقرها الرئيسي بالخرطوم برج الاتصالات أو التواصل المباشر مع منصات المؤسسة التقليدية والإلكترونية أو زيارة والتواصل مع مقار الشركة وفروعها المنتشرة في كل أنحاء البلاد لمعرفة المعلومات من مصدرها”.
وأوضحت شركة زادنا العالمية للتجارة والاستثمار، أنها تعمل حالياً على توسيع دائرة مشاريعها المستقبلية والدخول في شراكات استثمارية ضخمة يتوقّع أن تنعكس بإيجابية على القطاعات الإنتاجية وقطاع الصادرات في السودان.
وأبانت الشركة أنه منذ تعيين د. طه حسين يوسف مديراً جديداً لشركة زادنا، ظلت إدارات الشركة وفروعها وموظفوها مشغولين بتطبيق خطة التطوير والتوسع الشاملة والتي ستدخل فيها قطاعات إنتاجية واستثمارية جديدة لم تكن ضمن نطاق عمل الشركة في الماضي لتعظيم الفائدة وتحقيق أعلى معدلات الربح التي ستنعكس بشكل مباشر على مجمل اقتصاد البلاد .

صحيفة السوداني


مصدر الخبر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى