السياسة السودانية

سقوط 21 شخصا بين قتيل وجريح في نزاع قبلي بجنوب كردفان

[ad_1]

الخرطوم 6 يونيو 2022– قتل 6 أشخاص على الأقل وأصيب حوالي 15 آخرين الاثنين، إثر تجدد النزاع القبلي في بلدة “أبوجبيهة” بولاية جنوب كُردفان بين أثنيتي الكنانة والحوازمة.

وشهدت ذات المنطقة قبل نحو عامين اقتتالا داميا بين القبيلتين خلف عشرات القتلى وتشريد آلاف السكان بسبب النزاع حول الأرض والمرعى ورغم مؤتمرات الصلح التي عقدت إلا أنها فشلت في وضع حد للصراع بين المجموعتين.

وقال الناشط الحقوقي في “أبوجبيهة” فضل الله مختار لـ”سودان تربيون” أن أحداث العنف بدأت عقب اغتيال أحد المواطنين برصاص مجهولين نفذ على إثره ذويه هجمات للثأر أدت لحرق اثنين من نزل الرحل وقرية “الدقج” شرق المدينة.

بدوره قال موسى بابين وهو زعيم قبلي في المنطقة لـ”سودان تربيون” إن الحصيلة الأولية للقتلى بلغت نحو 6 قتيل على الأقل و15 جريح وكشف عن موجة نزوح لسكان الأحياء الشرقية هرباً من الاشتباكات العنيفة التي تسببت في إغلاق السوق والمرافق الحكومية.

وشكا من نقص كبير في الكوادر الطبية وافتقار المستشفى الريفي للمعينات الطبية رغم الأعداد الكبيرة للجرحى.

وفي الأثناء أكد المدير التنفيذي لمحلية أبو جبيهة سايمون تاب في تصريح لـ”سودان تربيون” عودة الهدوء للمنطقة بعد نشر تعزيزات أمنية للفصل بين المجموعتين ورفض التحدث عن عدد القتلى مشيراً إلى أن الأحداث بدأت عقب تعرض مجموعة أهلية كانت تتعقب ماشية مسروقة لكمين مسلح ما أدى لمقتل شخص واحد وأصيب عدد من المواطنين.

[ad_2]
المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى