السياسة السودانية

توقف الطلب على الدولار بالسوق الموازي

[ad_1]

بحسب متابعات (المصادر) شكا تجار بالسوق الموازي من تراجع الطلب على العملات الأجنبية والدولار على وجه الخصوص، وأرجعوا السبب إلى توفر النقد الأجنبي في البنوك التجارية بكميات كبيرة حالت دون اللجوء إلى السوق الموازي للشراء وسجل سعر البيع للدولار (560) جنيهاً، والشراء (568 إلى 567).

وبلغ سعر البيع للريال السعودي (149.500) جنيه، والشراء (150.50) جنيه، وسعر اليورو (580) إلى (575) جنيهاً، وبلغ سعر الجنيه المصري (28) جنيهاً.

وكشف متعاملين في سوق النقد الأجنبي عن تأثر عمليات البيع والشراء في سوق النقد الأجنبي توفر العرض بكميات كبيرة من الدولار.

وعزا أحد المتعاملين في السوق الموازي الركود إلى توقف تجار الشنطة والذين كانوا يتداولون مبالغ كبيرة من النقد الأجنبي.

الخرطوم- رشا
صحيفة الصيحة

[ad_2]
مصدر الخبر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى