السياسة السودانية

تسونامي البرهان الذي ضرب ديار قحت مؤخرا ظهر في (وجوم) مريومة (وردم) وجدي صامولة للمجتمع الدولي

تسونامي البرهان الذي ضرب ديار قحت مؤخرا. ظهر في (وجوم) مريومة. (وردم) وجدي صامولة للمجتمع الدولي أضف لذلك (تصريخات) الحزب الشيوعي على لسان كرار: (المجتمع الدولي ما عندو قشة مرة). أي مصالحه فوق كل اعتبار.

وقد ذهب كرار بعيدا في الاعتراف. حيث أشار إلى تعيين أمريكا لسفيرها بالسودان. وهذا في تقديرنا اعترافا صريحا لإبليس الأحزاب بأن البرهان أصبح الرئيس المعترف به دوليا لدولة السودان. شكرا كرار على ذلك. وليت بقية (العويش) القحتاوي يكون على قدر صراحته. وفي تقديرنا أن لمثل هذا الاعتراف مردوده الإيجابي في مسيرة الفترة الإنتقالية. لذا على قحت أن تتعاطى مع الحاضر وفق المعطيات الواقعية. بدلا من الهروب للأمام. عليه نرى بأن المجتمع الدولي (قنع من خير فيها). وأصبحت قحت في نظره حملا ثقيلا يجب التخلص منه بأي طريقة كانت. وخلاصة الأمر نؤكد بأن المجتمع الدولي قد حرر شهادة وفاة الشرعية الثورية. في الوقت الذي يستعد فيه لاستقبال المولود الشرعي للشارع السوداني (الديمقراطية الرابعة).

د. أحمد عيسى محمود
عيساوي
الأحد ٢٠٢٢/٩/٢٥
عيساوي 1


مصدر الخبر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى