السياسة السودانية

تجار الخرطوم يعانون من الاستياء بسبب الركود

تشهد بعض اصناف السلع الاستهلاكية بالاسواق وفرة و استقرارا في الأسعار وسيادة الركود الشرائي.

وأكد رئيس تجار الجملة بسوق امدرمان فتح الله حبيب الله في حديثه لـ( السوداني ) حدوث استقرار في أسعار السلع بالاسواق بسبب الكساد ،وأشار إلى إصابة التجار بحالة استياء بالاسواق بسبب ذلك ،مبينا ان سعر جوال السكر زنة (50) كيلو بسعر(31_30،800) جنيه اما سعر زيت الفول عبوة (36) لترا بسعر (19،700_20) جنيها ،ولفت لتوقف حركتي البيع والشراء بسبب الغلاء وعدم مقدرة المستهلك على الشراء.

وقال تاجر سلع بشرق النيل محمد الجاك ان هنالك استقرارا في كافة اصناف السلع الاستهلاكية بالاسواق وركودا حادا انعكس على تكدس البضائع بالمتاجر، مبينا ان سعر باكت دقيق سيقا وزدانا (٦) آلاف جنيه وكرتونة صابون الغسيل (١٠٠) جرام (٤) آلاف جنيه وسعر القطعة (٢٠٠) جنيه وزيت صباح(٤) وربع لتر بسعر (٣،١٠٠) جنيه اما كيلو العدس(١،٢٠٠) جنيه ،شاكيا من ضعف القوة الشرائية ،ووصف وضع السوق بالركود وانعدام الرغبة في الشراء.

وفي ذات السياق قال تاجر سلع بالخرطوم النور ابراهيم ان هنالك استقرارا في أسعار السلع و ركودا بالاسواق وتراجع حجم الطلب، مبينا ان سعر جركانة الزيت الكبيرة (٢١) الف جنيه وربع البصل (3) آلاف جنيه فيما بلغ سعر كيلو الطحنية (٢،٤٠٠) جنيه وشاي الغزالتين قفز الى (٢) الف جنيه وشاي الشروق (١،٦٠٠) جنيه وسعر زيت صباح (١) لتر (٢) الف جنيه.

الخرطوم : عبير جعفر
صحيفة السوداني


مصدر الخبر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى