السياسة السودانية

( الشيوعي) يحدد مهام تحالفه المرتقب في اسقاط الانقلاب وإلغاء اتفاق السلام

[ad_1]

الخرطوم 2 يوليو 2022 ــ أعلن الحزب الشيوعي عن مهام عاجلة لتحالفة قيد التأسيس لتحقيق ما أسماه التغيير الجذري باتخاذ حزمة إجراءات بينها إلغاء اتفاق السلام وتفكيك التمكين.

وقال إن التحالف سيكون مركزاً موحداً لأحزاب ونقابات ولجان المقاومة والحركات المسلحة.

وبدأت أوضاع السودان تمضي إلى مزيد من التعقيد، في ظل المواكب السلمية والاعتصامات المناهضة لسُّلطة قادة الجيش وتفرق القوى المقاومة للحكم العسكري إلى كيانات عديدة.

وقال الحزب الشيوعي، في بيان تلقته “سودان تربيون”، السبت؛ إن مهام المركز الموحد العاجلة تشمل “إسقاط الانقلاب وانتزاع الحكم المدني الديمقراطي وتفكيك التمكين واستعادة أموال الدولة المنهوبة والترتيبات الأمنية لحل المليشيات وقيام الجيش القومي الموحد.

كما أضاف للمهام “إعادة شركات الجيش والأمن والشرطة والدعم السريع لولاية وزارة المالية والقصاص للشهداء وإلغاء اتفاق السلام وتحسين الأوضاع المعيشية وحماية ثروات البلاد من التهريب”.

ورهن الحزب نجاح التوجه نحو التغيير الجذري بـ “انبثاق قيادة جماعية تمثل قوى الثورة الحية تتمثل في جسم تنسيقي على مستوى المركز والولايات”، وذلك من أجل تنسيق العمل السياسي لإسقاط الانقلاب واتخاذ قرارات تشكيل المؤسسات الدستورية بعد الإسقاط

واقترح تشكيل المركز الموحد من الأحزاب والاتحادات والتجمعات والنقابات واللجان والمنظمات التي ابتدعها الجماهير لقيادة الحراك الثوري، إضافة إلى الحركات المسلحة؛ مشترط إيمان وعمل جميع هذه القوى بالتغيير الجذري

وقال الحزب الشيوعي إن استلام السُّلطة بعد إسقاط الانقلاب لا يتم في المركز فقط، بل في عموم البلاد لإدارة الدولة لصالح الشعب، مقترحًا قيام مراكز موحدة في الولايات والمحليات

وتحدث عن أن القوى المكونة للمراكز تتوافق على ميثاق وبرنامج عمل، حيث يتم تشبيك تنسيقيات المراكز للولايات مع احتفاظ كل مركز ولاية باستقلاليته

وأشار إلى أن المركز الموحد يلعب دورا تنظيميا في قيادة الحراك الجماهيري، بالتعاون مع مراكز الأقاليم، بغرض التحضير الجيد للإضراب السياسي العام

[ad_2]
المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى