السياسة السودانية

السودان: لجنة للبحث عن مفقودي الجيش والحركات تبدأ عملها رسميا

الخرطوم 10 سبتمبر 2022 ــ أعلنت لجنة تبحث عن مفقودي وأسرى الجيش والحركات المسلحة، خلال الأعوام 2003 ــ 2020، عن مباشرة عملها بعد استلامها أسماء المفقودين.

وتضم لجنة معالجة المفقودين والأسرى ممثلين عن النيابة العامة والجيش والشرطة والمخابرات العامة وقوات الدعم السريع، إضافة إلى حركات: العدل والمساواة وتحرير السودان وتحرير السودان ــ المجلس الانتقالي والتحالف السوداني وتجمع قوى تحرير السودان.

وكشف رئيس اللجنة سليمان العمدة هجانة، في مؤتمر صحفي، السبت؛ عن “استلامهم قوائم الأسرى والمفقودين من الجهات ذات الصلة، لبدء فرزها وتصنيفها مقبل الأيام”.

وأشار إلى أن اللجنة مُنحت سُّلطات لجان التحقيق الواردة في قانون التحقيقات لسنة 1954، إضافة إلى صلاحيات واسعة تخولها تفتيش السجون والمعتقلات والمستشفيات والمشارح للبحث عن الأسرى والمفقودين منذ عام 2003 إلى 2022.

وتحدث عن أن اللجنة تمتلك سُّلطة استدعاء أي شخص ليمثل أمامها ويدلي بالبينات والمستندات لمساعدتها في عمليات البحث، كما تمتلك سُّلطة القبض على الأشخاص الذين يرفضون التعامل معها بعد الرجوع لوزارة العدل.

وقال هجانة إن اللجنة بصدد التحقيق مع الأشخاص والمؤسسات وأسر المفقودين يومي السبت والثلاثاء من كل أسبوع، علاوة على الشروع في السفر لولايات دارفور وكردفان والتواصل مع أسر المفقودين في معسكرات اللجوء بدول الجوار.

بدوره، قال نائب رئيس اللجنة إدريس لقمة إن من بين المفقودين طلاب جامعات ومواطنين جرى القبض عليهم ثم إخفاءهم قسريًا.

وتتمثل مهام اللجنة في حصر وتصنيف الأسرى والمفقودين وتقصي الحقائق حول أماكن تواجدهم ودفنهم وتحديد مصيرهم، إضافة إلى إعداد سجل لفحص البصمة الوراثية للأسرى والمفقودين ومطابقتها بالجثث الموجودة في مشارح العاصمة الخرطوم ومدينة ود مدني بولاية الجزيرة.

وترفع اللجنة توصياتها إلى المجلس الأعلى المشترك لتنفيذ وقف إطلاق النار والترتيبات الأمنية، والذي كُون بناءا على اتفاق السلام المبرم بين الحكومة السودانية والحركات المسلحة في 3 أكتوبر 2020.


المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى