السياسة السودانية

السودان : الاتحاد الأوربي و11 سفارة غربية تتأسف لمقتل 100 متظاهر

[ad_1]

الخرطوم 7 يونيو 2022 ــ حثت سفارات غربية في الخرطوم السلطات على بذل خطوات جدية لوقف العنف وبناء الثقة مبدية أسفها لارتفاع عدد ضحايا الاحتجاجات السلمية لمائة شخص.

وأصدرت بعثة الاتحاد الأوروبي في السودان وسفارات أميركا وكندا وفرنسا وألمانيا وإيطاليا واليابان والنرويج وإسبانيا والسويد وبريطانيا، الثلاثاء، بيانا مشتركا، جاء فيه انهم لاحظوا “ببالغ الأسف والقلق وفاة 100 قتيل مدني في الاحتجاجات”.”

ودعا البيان، الذي تلقته “سودان تربيون”، السُّلطات إلى اتخاذ مزيد من تدابير بناء الثقة متمثلة في إنهاء فعال لاستخدام القوة ضد المتظاهرين وإلغاء القرارات المتعلقة بالطوارئ والتقدم في التحقيقات الجارية حول انتهاكات حقوق الإنسان والإفراج عن المعتقلين.

وأضاف: “يمكن أن تساعد هذه الإجراءات في تنشيط البحث عن أرضية مشتركة وتسمح للمجتمع الدولي بالعودة إلى المشاركة الكاملة في مرافقة السودان في طريقه نحو الديمقراطية”.”

وقال البيان المشترك إن عمليات القتل تضيف إلى المعاناة المستمرة للشعب السوداني خلال الفترة بعد انقلاب 25 أكتوبر 2021، من الضائقة الاقتصادية الشديدة والصراع المتصاعد في العديد من مناطق السودان

وتأسفت السفارات على الخسارة في أرواح السودانيين الذين قُتلوا في هجمات وأعمال عنف واسعة النطاق في جميع أنحاء البلاد.

وقتل 6 أشخاص على الأقل وأصيب حوالي 15 آخرين الاثنين، إثر تجدد النزاع القبلي في بلدة “أبوجبيهة” بولاية جنوب كُردفان بين أثنيتي الكنانة والحوازمة.

وفي الفترة من 22 – 24 أبريل الفائت، اندلعت أعمال عنف واسعة النطاق في منطقة كرينك أودت بحياة 201 شخص وتشريد 98 ألف مواطن.

[ad_2]
المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى