السياسة السودانية

الثروة الحيوانية تحذر من استخدام الكيماويات في مناطق التعدين بالبطانة

[ad_1]

قال دكتور الفاضل فرح مدير إدارة الثروة الحيوانية والخدمات البيطرية بوزارة الانتاج والموارد الاقتصادية ان هناك صعوبات جمة تواجه قطاع الثروة الحيوانية بالقضارف في مقدمتها توسع القطاع الزراعي على حساب المراعي بالولاية ولاسيما الزراعة شمال خط المرعى.

واشار دكتور الفاضل في تصريح (لسونا) الى تعديل مسار خط المرعى بخصم مساحة (651,422) فدان لصالح القطاع الزراعي بعرض (171) كلم بجانب استقطاع مساحة (67) الف فدان ما يعرف بالمثلث شمال خط المرعى.

وشكا من انعدام الخدمات بها الى جانب الزراعة داخل الغابات والتي تعد نزلاً للحيوان. وحذر من مغبة استخدام الكيماويات في مناطق التعدين بالبطانة باعتبارها المرعى الطبيعي لاكثر من ثماني ولايات بالسودان. وقال ان جملة المساحات المقتطعة للتعدين على حساب المرعى بالبطانة بلغت (1,7) مليون فدان من جملة مساحة المرعى والبالغة اربعة مليون فدان.

واكد حرص ادارة الثروة الحيوانية بالقضارف على حماية القطيع. مشيرا الى تغطية كافة محليات الولاية الاثني عشر بالخدمات البيطرية وتقديم خدمات التطعيم والارشاد والعلاج مجاناً بتمويل مباشر من منظمة الفاو.

صحيفة المشهد السوداني

[ad_2]
مصدر الخبر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى