الرياضة العالمية

أنس جابر تفشل في الفوز بأول لقب كبير في تاريخها إثر خسارتها أمام شفيونتيك


نشرت في:

لم تتمكن التونسية أنس جابر من تحقيق أول بطولة كبرى في مسيرتها بعد خسارتها أمام البولندية إيغا شفيونتيك في نهائي دورة أمريكا المفتوحة للتنس بمجموعتين لصفر. ويعد هذا ثاني نهائي” غراند سلام” تخسره التونسية هذا الموسم بعد نهائي دورة ويمبلدون.

حرمت البولندية إيغا شفيونتيك المصنفة أولى عالميا منافستها التونسية أنس جابر من تحقيق أول بطولة كبرى في مسيرتها بفوزها عليها في نهائي دورة أمريكا المفتوحة لكرة المضرب بمجموعتين دون رد تفاصيلها 6-2 و7-6.

وباتت شفيونتيك أول لاعبة بولندية تحرز اللقب في نيويورك لتحرز لقبها الكبير الثاني هذا العام والثالث في مسيرتها بعد رولان غاروس 2020 و2022.

وتعود المرة الأخيرة التي نجحت فيها لاعبة في الفوز بلقبين كبيرين في عام واحد إلى 2016 عندما توجت الألمانية أنجليك كيربر بلقبي أستراليا المفتوحة و”فلاشينغ ميدوز”.

وواصلت شفيونتيك مستوياتها الرائعة هذا العام وحققت لقبها السابع بعد الدوحة، إنديان ويلز، ميامي، شتوتغارت، روما ورولان غاروس إثر سلسلة مذهلة حققت خلالها 37 فوزا متتاليا.

من جهتها، كانت جابر تأمل في أن تصبح أول لاعبة عربية وأفريقية تحرز لقب بطولة كبرى بعد أن أصبحت أول لاعبة تبلغ النهائي.

وستصعد جابر من المركز الخامس إلى الثاني في التصنيف العالمي الذي سيصدر الاثنين.

وهذا الفوز الثالث لشفيونتيك على التونسية مقابل اثنين لجابر التي فشلت في الثأر من خسارتها ضد البولندية في نهائي دورة روما للألف هذا العام.

 

فرانس24/ أ ف ب


المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى